قلعة أهل السنة
نرحب بتواجدك



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 الأمان من عذاب الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو هارون الشمري
نائب المدير
نائب المدير


عدد المساهمات : 386
تاريخ التسجيل : 19/11/2015

مُساهمةموضوع: الأمان من عذاب الله   الأحد 06 ديسمبر 2015, 10:38 am

الأمان من عذاب الله


44 - عن عبد الله بن محمد الجعفي قال: سمعت أبا جعفر عليه السلام يقول: كان رسول الله صلى الله عليه وآله والاستغفار حصينين لكم من العذاب، فمضى أكبر الحصنين وبقى الاستغفار، فأكثروا منة فإنه منجاة للذنوب، وإن شئتم فاقرؤوا: (وما كان الله ليعذبهم وأنت فيهم وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون). تفسير العياشي الجزء الثاني ص54
 
[rtl]88- وحكى عنه أبو جعفر محمد بن علي الباقر(عليهما السلام) أَنّه قال: كَانَ فِي الأرض أَمَانَانِ مِنْ عَذَابِ اللهِ سُبْحَانَهُ، وَقَدْ رُفِعَ أَحَدُهُمَا، فَدُونَكُمُ الآخر فَتَمَسَّكُوا بِهِ:أَمَّا الأمان الَّذِي رُفِعَ فَهُوَ رَسُولُ اللهُ(صلى الله عليه وآله).وَأَمَّا الأمان الْبَاقِي فَالاْسْتِغْفَارْ، قَالَ اللهُ عزّ وجلّ: (وَمَا كَانَ اللهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنْتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللهُ مُعَذِّبَهُمْ وهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ) (وهذا من محاسن الاستخراج ولطائف الاستنباط).  نهج البلاغة للشريف الرضي الجزء الرابع ص19 - 20[/rtl]
 
1369 - وقال أمير المؤمنين عليه السلام: " إن الله تبارك وتعالى إذا أراد أن يصيب أهل الأرض بعذاب قال: لولا الذين يتحابون بجلالي ، ويعمرون مساجدي، و يستغفرون بالأسحار لولاهم  لأنزلت عذابي ". من لا يحضره الفقيه للصدوق الجزء الأول ص473 – 474
 
يعني الأمان الموجود الآن هو الاستغفار وليس الإمام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الأمان من عذاب الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قلعة أهل السنة :: الرد على الشيعة :: إلزام الشيعة :: التوسل والتوحيد والشركيات عند الرافضة :: الزام الرافضة بالتوحيد-
انتقل الى: